الارشيف / أخبار العالم / الوطن العمانية

قوات الاحتلال تقصف غزة و(المركزي الفلسطيني) يجتمع بعد أسبوعين

  • 1/2
  • 2/2

في السياسة 1 يناير,2018  نسخة للطباعة

القدس المحتلة ـ الوطن ـ وكالات:
أفادت وكالة الأنباء والمعلومات الفلسطينية (وفا) بأن طائرة حربية إسرائيلية قصفت فجر امس الأحد هدفاً قرب مطار غزة الدولي المدمر شرق مدينة رفح، جنوب قطاع غزة. وأوضحت الوكالة أن طائرة تابعة لدولة الاحتلال الاسرائيلي من نوع “إف16″ قصفت بصاروخين هدفاً قرب مطار غزة الدولي المدمر، شرق مدينة رفح، ما أدى إلى تدميره وإحداث خراب في المكان، دون أن يبلغ عن وقوع ضحايا. وكان المتحدث باسم جيش الاحتلال الإسرائيلي أفيخاي أدرعي قد أعلن أن مقاتلات سلاح الجو أغارت على موقع استطلاع تابع لحركة حماس في جنوب قطاع غزة، وقال إن هذا يأتي “ردا على إطلاق قذائف صاروخية أمس (الأول الجمعة) من قطاع غزة باتجاه منطقة غلاف غزة”. وزعم المتحدث أن هذه القذائف كانت من إنتاج إيراني، من جهته أعلن رئيس المجلس الوطني الفلسطيني سليم الزعنون أمس الأحد أن المجلس المركزي الفلسطيني سيجتمع في مدينة رام الله بعد أسبوعين. وقال الزعنون ، في بيان نشرته وكالة الأنباء الفلسطينية الرسمية (وفا)، إن المجلس المركزي سينعقد في دورته رقم 28 يومي الأحد والاثنين 14 و15 المقبل بعنوان “القدس العاصمة الأبدية لدولة فلسطين”.
وأكد الزعنون أهمية الاجتماعات للمجلس المركزي “في ظل الظروف الحرجة التي تمر بها القضية الفلسطينية، خاصة الإعلان الأميركي العدواني على حقوق الشعب الفلسطيني في مدينة القدس عاصمة دولته المستقلة”.
وذكر أن المجلس المركزي “بصدد إجراء مراجعة شاملة للمرحلة السابقة بكافة جوانبها، والبحث في استراتيجية عمل وطنية لمواجهة التحديات التي تواجه المشروع الوطني الفلسطيني”. وأعلن الزعنون أنه سيوجه دعوات رسمية لكافة أعضاء المجلس المركزي الفلسطيني خلال اليومين القادمين بمن فيهم أعضاء حركة “حماس” كما سيتم توجيه دعوة رسمية لحركة الجهاد الإسلامي للمشاركة في أعمال الدورة .
وستأتي اجتماعات المجلس المركزي ، وهو ثاني أهم مؤسسة في منظمة التحرير الفلسطينية، بعد نحو شهر ونصف من الإعلان الأميركي الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل. وستكون هذه أول اجتماعات للمجلس المركزي منذ مارس 2015 عندما دعا إلى إعادة تحديد العلاقة مع إسرائيل بما في ذلك وقف التنسيق الأمني معها. على صعيد اخر اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي امس الأحد، مدرسة ذكور الخضر الثانوية، جنوب بيت لحم بالضفة الغربية. وأفاد مصدر أمني فلسطيني ، بأن قوات الاحتلال اقتحمت حرم المدرسة أثناء تقديم الطلبة امتحان نهاية الفصل، وأطلقت قنابل الغاز والصوت، ما أثار حالة من الهلع والخوف. وأضاف المصدر أن جنود الاحتلال باغتوا الطلبة أثناء خروجهم من مدارس الخضر، بإطلاق قنابل الغاز والرصاص المعدني المغلف بالمطاط، ما أدى إلى اندلاع مواجهات بين الطلبة وقوات الاحتلال.

2018-01-01

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا