أخبار العالم / الأناضول

مفتى مصر: توقيت صلاة الفجر في البلاد صحيح

في ثاني تأكيد يمس توقيتات العبادات بمصر خلال أيام عقب تشكيك في صحة بدء رمضان

الصفحة الرئيسية > السياسة, الدول العربية, عناوين اليوم 01.06.2018 Hussein Mahmoud Ragab Elkabany Al Qahirah

مفتى مصر: توقيت صلاة الفجر في البلاد صحيح

خاص

الأرشيف

القاهرة/ الأناضول

قالت دار الإفتاء المصرية، إن "صلاة الفجر بالبلاد في التوقيت الصحيح قطعا" رافضة المقارنة المثارة بتوقيتها بـ"مكة".

جاء ذلك في بيان لمفتى البلاد، شوقي علام، ردا على "تشكيك بعض الناس على مواقع التواصل الاجتماعي وبعض المواقع الإخبارية في صحة توقيت الفجر في مصر؛ بدعوى أن الأذان في مكة المكرمة يحين في بعض الأوقات بعد القاهرة مع أن القاهرة تقع غرب مكة".

وأضاف بيان المفتي المعني بتحديد توقيتات الصلاة والصوم بالبلاد، أن هذا "ليس اعتراضًا علميًّا؛ إذ من المقرر في علوم الفلك والجغرافيا: أن تحديد المواقيت مبني على خطوط الطول ودوائر العرض معًا، ولا استقلال لأحدهما عن الآخر في ذلك".

وقدم المفتى توضيحا علميا للأمر، قائلا إن "مكة المكرمة وإن كانت على خط طول 39.9° تقريبًا، ومدينة القاهرة على خط طول 31° تقريبًا، إلا أنه لا يصلح أن تكون المقارنة بينهما مبنية على خطوط الطول وحدها دون اتحاد دائرة العرض، التي هي مختلفة هنا"

وبين أن "مكة المكرمة على خط عرض: 21.4° تقريبًا، أما القاهرة فهي على خط عرض: 30°، وهذا يجعل نهار القاهرة أطول من نهار مكة المكرمة في فصل الصيف؛ كما هو حاصل في يوم الاثنين الماضي 28 مايو (أيار) الجاري"

وحذر المفتي من "هذه الدعاوى التي يروجها البعض بحجة تصحيح مواقيت الصلاة"، معتبرًا إياها "تنطوي في حقيقتها على الطعن في العبادات والشعائر وأركان الدين التي أَدَّاها المسلمون عبر القرون المتطاولة؛ من صلاة وصيام وغيرهما".

ويعد ذلك التأكيد الثاني خلال أيام عقب نفي دار الإفتاء المصرية التشكيك في صحة صوم أول أيام شهر رمضان، مؤكدة صحة رؤيتها الشرعية التي أعلنت يوم 15 مايو/أيار الجاري أن الموافق 17 من الشهر ذاته أول أيام الشهر المعظم.


اخبار مرتبط

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا