أخبار العالم / الأناضول

إيطاليا.. تكليف جوزيبه كونته لتشكيل الحكومة الجديدة

روما / محمود الكيلاني / الأناضول

أعلن رئيس الوزراء الإيطالي المكلف، جوزيبه كونته، أسماء وزراء حكومته الجديدة بعد تكليفه رسمياً بتشكيلها من رئيس الجمهورية، سيرجو ماتاريلا، مساء الخميس، إثر فشل جهود كارلو كوتاريللي، في ذلك.

وبعد لقاء استمر قرابة الساعة مع الرئيس الإيطالي، في قصر "كويريناله" الرئاسي، بالعاصمة روما، قال كونته، في تصريحات للصحفيين، إنه قبل تكليفه بتشكيل الحكومة.

وتلا كونته أسماء وزراء الحكومة الجديدة التي تتكون من 18 وزارة، منها 8 ستكون من نصيب حركة "خمس نجوم" الشعبوية، و7 لحركة "رابطة الشمال" اليمينية، و3 وزارات لشخصيات غير سياسية.

ومن حركة "رابطة الشمال" سيكون ماتيو سالفيني (زعيم الحركة) نائباً لرئيس الوزراء وزيراً للداخلية، وسيحصل جوفاني تريا، على حقيبة الاقتصاد، ولورينزو فونتانا، على حقيبة العائلة وذوي الاحتياجات الخاصة، وماركو بوسيتي، على حقيبة التعليم.

كما ستحصل جوليا بونجورنو، على حقيبة الإدارة العامة، وإيريكا ستيفاني، على حقيبة شؤون الإقليمية والحكم الذاتي، وستكون حقيبة الزراعة من نصيب جان ماركو تشينتينايو.

أما من تنظيم "خمس نجوم" فسيتولى لويجي دي مايو (الأمين العام السياسي للتنظيم) منصب نائب رئيس الوزراء وحقيبة التنمية الاقتصادية والعمل، وإليزابيتا ترينتا حقيبة الدفاع، ودانيلو تونينيللي حقيبة البنى التحتية، وجوليا غريللو حقيبة الصحة.

فيما ستحصل باربارا ليتسي، على حقيبة شؤون الجنوب، وألبيرتو بونيسولي، على حقيبة الشؤون الثقافية، وريكاردو فراكارو، على حقيبة العلاقات مع البرلمان، وستتولى ألفونسو بونافيده، حقيبة العدل.

وستعهد 3 وزارات إلى شخصيات غير سياسية وهي حقيبة الخارجية للدبلوماسي إنزو موافيرو ميلانيزي، وحقيبة البيئة للتقني سيرجو كوستا، بينما يتولى باولو سافونا حقيبة الشؤون الأوروبية.

ومن المقرر أن يؤدي رئيس الوزراء وباقي أعضاء الفريق الحكومي اليمين الدستورية في قصر الرئاسة الجمعة، عند الساعة 16:00 بتوقيت روما (13.00 ت.غ)، حسب بيان صادر عن رئاسة الجمهورية.

وسبق أن فشل الأكاديمي "كونته" في التكليف الأول له بتشكيل حكومة جديدة (23 مايو/ أيار الجاري) إثر رفض رئيس الجمهورية اسم سافونا الذي كان مرشحا من رابطة الشمال كوزير الاقتصاد.

ويأتي الإعلان عن التشكيلة الحكومية الجديدة، بعد أن أبلغ الخبير السابق في صندوق النقد الدولي، كارلو كوتاريللي، الرئيس الإيطالي، في وقت سابق من مساء الخميس، بفشل جهود تشكيل حكومة جديدة، بحسب بيان صادر عن رئاسة الجمهورية.

وكان رئيس الحكومة باولو جينتيلوني، تقدم باستقالته في 24 مارس/آذار الماضي، ويواصل تصريف الأعمال منذ ذلك التاريخ.

وفي الانتخابات التشريعية التي جرت في مارس/آذار الماضي، حصلت حركة "خمس نجوم" على 32.66% من مقاعد مجلس النواب وعددها 630، وعلى 32.22% من مقاعد مجلس الشيوخ وعددها 320.

وتمكن يمين الوسط الذي يقوده حزب "فورتسا إيتاليا" بزعامة رئيس الوزراء الأسبق سيلفيو برلسكوني من تحقيق نسبة 37% في مجلس النواب و37.49% في الشيوخ، وهو الائتلاف الذي يشارك فيه كل من حركة "رابطة الشمال" اليمينية المتطرفة وحزب "إخوة إيطاليا" اليميني المتطرف.

وأصبحت "رابطة الشمال" هي الحزب الأول في معسكر يمين الوسط في النواب (17.73%) وفي الشيوخ (17.63%)، متفوقة على حزب برلسكوني نفسه الذي حصل على 14% في النواب والشيوخ.


اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا