أخبار العالم / مزمز

تركيا تحقق مع الرئيس التنفيذي لبنك “إتش إس بي سي” بتهمة “إهانة أردوغان”

نشر في الثلاثاء، 1 يناير 2019 0

Advertisement

تحقق السلطات التركية مع الرئيس التنفيذي لبنك “إتش إس بي سي” بتهمة “إهانة” الرئيس رجب طيب أردوغان، بحسب تقرير لصحيفة “جمهوريت” المعارضة. ووفقًا للصحيفة، فإن المدعي العام يحقق مع الرئيس التنفيذي للبنك، سليم كيرفانجي، بتهمة إعادة نشر تغريدة تتضمن فيديو خلال أكبر احتجاجات ضد حكم أردوغان قبل 5 سنوات. وفي نوفمبر الماضي، وجه أردوغان انتقادات للعديد من الشخصيات التي تدعم المظاهرات، مثل الملياردير جورج سوروس، وفي الشهر التالي قدم المدعي العام التركي نفس التهمة، وهي إهانة أردوغان بحق سوروس إلى محكمة إسطنبول.

وتقلصت الحريات المتعلقة بانتقاد أردوغان وحكومته في تركيا بعد الانقلاب الفاشل في عام 2016، حيث ازداد القمع في البلاد، وطال الصحفيين والأكاديميين والفنانين الذين عارضوا إعطاء الرئاسة سلطات تنفيذية واسعة، في استفتاء 2017، بحسب وكالة “بلومبيرغ”. وشن أردوغان هجومًا ضد شخصيات مصرفية في البلاد، وضد ما وصفه بـ “لوبي سعر الفائدة”، متهمًا إياهم بأنهم يسعون إلى رفع تكاليف الاقتراض لتحجيم النمو الاقتصادي في تركيا. وقالت منظمة “هيومن رايتس ووتش”، في أكتوبر/ تشرين الأول الماضي، إنه “تمت محاكمة 6033 شخصًا في 2017 بتهمة إهانة أردوغان، وتمت إدانة ثلثهم”.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا