الرياضة / البيان

العالم يطيح قطر وينتخب الإمارات رئيساً لـ«إفهار»

  • 1/3
  • 2/3
  • 3/3

برهنت السمعة الناصعة للإمارات ومكانتها العالمية المرموقة على جدارتها من جديد، إثر الفوز الكبير الذي حققه مرشحها فيصل الرحماني برئاسة الاتحاد الدولي لسباقات الخيول العربية الأصيلة «إفهار»، في انتخابات الجمعية العمومية للاتحاد الدولي، بمقره في العاصمة الفرنسية باريس، التي جرت أمس.

وشهدت الانتخابات تصويتاً بالإجماع لمرشح الإمارات للدورة الانتخابية الجديدة التي تمتد أربعة أعوام بحصول الرحماني على 21 صوتاً، في حين حازت بلجيكا على 17 صوتاً، فيما جاء مرشح قطر سامي البوعينين ثالثاً بـ16 صوتاً، وبعدد الأصوات نفسه حلت السويد رابعاً.

وضم التشكيل الجديد للاتحاد الدولي السويدي ماتس جوتنبيرغ نائباً للرئيس، والمغربي هشام الدباغ أميناً عاماً للاتحاد، والهولندي ستيفان فان دير منت أميناً للصندوق، فيما يتألف المكتب التنفيذي لمجلس الإدارة الجديد من هولندا والمغرب وعمان والعراق لمدة عامين.

إهداء

من جهته، أهدى فيصل الرحماني، رئيس الاتحاد الدولي لسباقات الخيول العربية الأصيلة «إفهار»، مستشار مجلس أبوظبي الرياضي، الفوز بالانتخابات ورئاسة الاتحاد الدولي إلى صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، حفظه الله، وإلى صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، تثميناً لدعمهم السخي، وتقديراً لدورهم الريادي في دعم مسيرة إعلاء الخيل العربي الأصيل، وسباقات الخيل والقدرة في شتى المحافل والمضامير العالمية.

كما أهدى الإنجاز إلى سمو الشيخ نهيان بن زايد آل نهيان، رئيس مجلس أبوظبي الرياضي، وسمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان، نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة، مشيداً بدوره البارز في نهضة الخيل العربي، ومؤكداً أن توجيهات سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان كان لها الأثر البارز في تفوقه وفوزه في انتخابات رئاسة الاتحاد الدولي لسباقات الخيول العربية الأصيلة بأغلبية كاسحة وتصويت جميع أعضاء الجمعية العمومية.

مبيناً أن الإمارات كسبت ثقة الجمعية العمومية بسمعتها ومكانتها المتقدمة وعلاقاتها المتينة مع كل دول العالم برسالتها السامية وانفتاحها بسلام ومحبة على الجميع، ونهجها القائم على أساس النجاح والتميز في شتى المجالات، ومنها قطاع رياضة الخيل والفروسية الذي يواصل تحقيق الإنجازات العالمية المشهودة لمسيرته الحافلة بالنجاحات وللخيل العربي الأصيل المتجذر بتاريخ وتراث الإمارات، والسعي الدؤوب لإعلاء شأنه بين الأمم.

وشدد على أن النهج الذي أسسه المغفور له بإذن الله تعالى الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، رحمه الله، ودعمه الكبير لسباقات الخيول العربية الأصيلة في مختلف المضامير العالمية، وإكمال المسيرة ومضاعفتها على يد سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان، كان وما زال حديث العالم أجمع، متقدماً بالشكر والتقدير للواء الدكتور أحمد ناصر الرئيسي، رئيس اتحاد الإمارات للفروسية، لاهتمامه ومتابعته المتواصلة، وإلى مطر سهيل اليبهوني، عضو المجلس الوطني الاتحادي عضو مجلس إدارة مجلس أبوظبي الرياضي، وإلى عارف حمد العواني، الأمين العام لمجلس أبوظبي الرياضي، ولارا صوايا، المدير التنفيذي للمهرجان العالمي لمنصور بن زايد للخيول العربية، رئيس الاتحاد الدولي لأكاديميات سباقات الخيل «إيفهرا».

وقال الرحماني: «إنه في الفترة المقبلة، بفضل دعم وتوجيهات سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان، سيشهد الاتحاد الدولي لسباقات الخيول العربية الأصيلة تغييرات كثيرة، وسيتم تفعيله بصورة أكبر وأشمل لتحقيق بصمة الإبداع الإماراتية في الدورة الانتخابية الجديدة».

مضيفاً أن الفوز برئاسة الاتحاد الدولي، بعد مسيرة حافلة بخدمة قطاع الخيل والفروسية، يمثل مصدر فخر واعتزاز، ليس لي فحسب، وإنما لكل شعب الإمارات، كما يشكّل إنجازاً مهماً في مسيرة المنجزات التنموية التي تحققها الدولة بقيادتها الرشيدة في مختلف القطاعات.

وأكمل قائلاً: «نشكر جميع من صوّت للإمارات، ونثمن باعتزاز جميع الأصوات التي وثقت بنا وبإمكانياتنا لقيادة دفة الاتحاد، وهو الأمر النابع من مكانة الدولة، ومسيرة رجالها المخلصين الذين برهنوا على نجاحات كبيرة في جميع الميادين».

صوايا: وسام على صدر كل إماراتي

تقدمت لارا صوايا، المدير التنفيذي للمهرجان العالمي لمنصور بن زايد للخيول العربية، رئيس الاتحاد الدولي لأكاديميات سباقات الخيل «إيفهرا»، المدير العام للوثبة ستاليونز، رئيس لجنة السباقات في الاتحاد الدولي لسباقات الخيل «إفهار»، بالتهنئة إلى شعب الإمارات، وإلى فيصل الرحماني بمناسبة انتخابه رئيساً للاتحاد الدولي «إفهار» بالإجماع.

وأكدت صوايا أنه بناءً على توجيهات ودعم سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان، سوف يكون هناك دعم لا محدود، وتعاون بين المهرجان (العضو الفخري في «إفهار») والاتحاد الدولي «إيفهرا» الذي يضم 88 عضواً، مع الاتحاد الدولي «إفهار».

وأكدت صوايا أن الإمارات أثبتت أنها الرقم الصعب على المستوى العالمي، مشيراً إلى أن ثقة الجمعية العمومية بانتخاب الرحماني رئيساً بالإجماع، وأعضاء المكتب التنفيذي الجديد، وسام على صدر كل إماراتي مهتم برياضة الفروسية والخيول العربية الأصيلة.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا