الرياضة / سبورت 360

فيديو.. تدريب مانشستر يونايتد يثير السخرية!

هجمة مرتدة سريعة” هي النسخة المصغرة من “هلوسة كروية”، سخرية وفكاهة، وضحك وتفاهة! لا أكثر ولا أقل، ولذلك لا يجب أن يتعامل معها القارئ بجدية، حتى لا يصبح كمن ينتظر أحداثًا واقعية، بينما يشاهد إحدى حلقات توم وجيري!

بدأ كريستيانو رونالدو تدريباته مع يوفنتوس، وسيبدأ اللعب معهم قريباً، ومن الطبيعي أن يقول لاعبو الفريق الإيطالي إنه أفضل لاعب في العالم، أو في التاريخ! وعندما يسجل أول أهدافه معهم، فربما يقول بعضهم إنه أفضل لاعب في تاريخ النادي، إنها القواعد!

عندما ينتقل لاعب إلى برشلونة، فإنه يقول إنه سعيد لأنه سيلعب مع ليونيل ميسي، أفضل لاعب في العالم، وهو ما كان يقوله اللاعب الذي ينتقل إلى ريال مدريد عن رونالدو، ونشعر بأن الصفقة لن تكون قانونية بدون هذه التصريحات!

وفي المواسم الماضية كان مدرب برشلونة يرى أن ميسي أفضل لاعب في العالم، وكذلك مدرب منتخب الأرجنتين، وكان مدرب ريال مدريد يرى أن رونالدو هو الأفضل، وكذلك مدرب منتخب البرتغال، فهل هذه الآراء حقيقية أم يقولونها ليتجنبوا المشكلات فقط؟!

ولن تجد مشجعاً للريال يقول إن ميسي أفضل من رونالدو، ولن تجد مشجعاً للبرسا يقول إن رونالدو أفضل من ميسي، ومن الواضح أن تلك الآراء نابعة من الانتماءات والأهواء، لا من العقل والمنطق!

في عالم كرة القدم، من الصعب أن يقول الشخص رأياً متعلقاً بفريق يشجعه أو يعمل فيه، دون أن يؤثر تشجيعه أو عمله على رأيه، وداني كارفاخال لاعب إسباني، ويلعب في ريال مدريد، ويعبر عن رأيه مثلما يفعل الآخرون!

عندما يختار كارفاخال أفضل لاعب في تاريخ الريال، فليس من الغريب أن يختار لاعباً إسبانياً قضى مسيرته (الحقيقية) كلها في النادي، ومن الطبيعي ألا يختار لاعباً في فريق منافس للنادي الملكي! هذه هي القواعد التي يلتزم بها كثيرون دون أن يعلنوا التزامهم بها!

أثار داني كارفاخال جدلاً واسعاً في الأيام الماضية عندما قال إن راؤول جونزاليس هو أفضل لاعب في تاريخ ريال مدريد، وقال كثيرون: “لماذا لم يختر رونالدو”؟! ربما لم يختر رونالدو لأنه يختار طبقاً لقواعد الاختيار التي يلتزم بها من سخروا من اختياره!

كان لاعبو ريال مدريد يفضلون رونالدو على غيره لأنه يلعب في ريال مدريد، وهو ما كان يفعله الجمهور، ثم رحل رونالدو، لكن جزءاً كبيراً من جمهور النادي أصبح من جمهور رونالدو أيضاً! أما لاعبو الميرينجي فموقفهم مختلف عن الجماهير، لأنهم ينافسون بقميص النادي، وطبقاً للقواعد، فمن الطبيعي ألا يدعموا لاعباً يرتدي قميص فريق منافس!

عندما انتقل راؤول إلى شالكه كانت الظروف مختلفة تماماً، ولم يذهب إلى النادي الألماني لينافس ريال مدريد، أما رونالدو فحقق إنجازات في مانشستر يونايتد، ثم إنجازات أكبر في ريال مدريد، ثم يريد مزيداً من الإنجازات في يوفنتوس، وهو برتغالي لا إسباني مثل راؤول، ولذلك، وطبقاً لقواعد الاختيار الشائعة؛ كان اختيار كارفاخال طبيعياً!

متى يصبح رأي كارفاخال غريباً؟ عندما تتغير القواعد! عندما يستطيع لاعب في برشلونة أن يقول بحرّية: “رونالدو أفضل من ميسي” أو العكس! عندما يستطيع المشجعون واللاعبون والمدربون وغيرهم أن يعبروا عن آرائهم بتفكيرهم العقلي المجرد دون اعتبارات أخرى، ويبدو أن ذلك لن يحدث!

هذا المقال يهدف إلى الفكاهة فقط، وما يرد فيه لا يعبر بالضرورة عن حقيقة أو رأي أو موقف

تابع حلقات:  هلوسة كروية  –  هجمة مرتدة سريعة  –  هدف ملغى

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا