الرياضة / بوابة الشروق

الحكم بالسجن عامين على بطل كأس العالم 2006

أصدرت اليوم محكمة إيطالية، حكمًا بالسجن على فينتشنزو ياكوينتا لاعب منتخب إيطاليا ونادي يوفنتوس السابق، بالسجن لمدة عامين.

وتم توجيه الاتهام إلى الفائز بكأس العالم ، في ديسمبر 2015 على خلفية حيازة أسلحة نارية بشكل غير قانوني، وارتباط بالمافيا.

وأصدرت المحكمة أيضا حكما بالسجن 19 عاما على جوزيبي، والد ياكوينتا، في إطار محاكمة 148 شخصا ضمن قضية المافيا الأكبر بشمال إيطاليا.

وعرض ياكوينتا على المحكمة بمايو الماضي، وقال: "اشتريت المسدسات للمستقبل ليس لشيء آخر، عندما توقفت عن اللعب، ومن أجل أن أذهب إلى ميدان الرماية ".  

وزعم ياكوينتا أن الأسلحة قد تم الاحتفاظ بها في منزله ، ولكنه سلمها إلى والده ، الذي كان قد مُنع من حيازة أسلحة نارية منذ عام 2012 بسبب ارتباطه بمافيا في إيطاليا.

وبموجب القانون الإيطالي، لا يعتبر ياكوينتا مذنبا حتى انتهاء جميع الاستئنافات، لذلك لن يتم سجنه، إلا عقب صدور الحكم النهائي.

جدير بالذكر أن ياكوينتا لعب مع المنتخب الإيطالي 40 مباراة دولية وسجل 6 أهداف وحقق مع منتخب بلاده لقب كأس العالم بألمانيا عام 2006.

 

 

 

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا