الخليج العربي / صحف السعودية / اليوم السعودية

6 آلاف سيدة سعودية جاهزة لقيادة السيارة

كشفت مصادر مرورية في عدد من الدول الخليجية عن حصول أكثر من 6000 مواطنة بالمملكة لرخص قيادة السيارة، مما يؤهلهم للقيادة مباشرة ودون إستخراج رخص جديدة، حيث حرصت كثير من السعوديات على امتلاك تلك الرخص في غضون السنوات الماضية، سواء لسهولة التنقل في الدول الأخرى او حرية التنقل لمختلف الأماكن اثناء الدراسة في الخارج او السياحة او غيرها من الأسباب.

وتحتل البحرين قائمة الدول الأكثر استخراجا لرخص القيادة، نظرا لقربها الجغرافي وتوافر مدارس القيادة، فيما تأتي إمارة دبي في المرتبة الثانية في اجمالي عدد الرخص بمعدل 50 رخصة شهريا، خصوصا وان إمارة دبي تعتبر مقصدا لمئات الأسر السعودية على مدار العام.

من جهة أخرى، قال رئيس اللجنة الوطنية لتعليم قيادة السيارات بالسعودية، مخفور آل بشر: إنهم يستعدون للاستعانة بمدربات من مصر والأردن والسودان لتعليم النساء السعوديات قيادة السيارات.

وأكد أن التدريب على القيادة سيكون داخل المقار الحالية وعلى مراحل متعددة، حيث تتوقع اللجنة الوطنية لتعليم القيادة إقبالًا كبيرًا من السيدات اللائي تنطبق عليهن شروط الالتحاق بمراكز التعليم للحصول على رخص القيادة، ولا بد من بلوغ سن 18 عاما. وأوضح أنه سيعقد خلال الأيام القادمة اجتماع مع الإدارة العامة للمرور، لمناقشة آلية تعليم السيدات قيادة السيارات، مشيرا الى أن في المملكة 65 مدرسة لتعليم قيادة السيارات، مشيرا إلى أنه سيكون في المدرسة نحو 4 مدربات. وبين أنه سيتم تقديم مقترح بأن يكون التدريب في بداية الأمر عن طريق حضور ولي الأمر وفق المعايير المحددة للمرور، على أن يتم التدريب بسيارته الخاصة في ميدان المدرسة وهو من يتولى مهام التدريب في البداية، حتى يتم وضع التنظيم النهائي ومعرفة الطلب على تلك المدارس.

وأشار إلى أنه سيتم تخصيص فترات لتعليم السيدات القيادة بالمدارس الموجودة، حتى يتضح لجهة الإشراف الإدارة العامة للمرور والمستثمرين مدى الحاجة لتخصيص مدارس مستقلة للسيدات، مبينا أن اللجنة ستقدم استفسارا عن إمكانية قيادة السيدات اللاتي يحملن رخص قيادة من دول خليجية كالبحرين والإمارات، حيث تنص اللوائح على قيادتهن للسيارة كون الرخصة صادرة من إحدى دول الخليج.

1470 رخصة قيادة صادرة من الأردن

بينت تقارير أن نحو 1470 سعودية استخرجن رخص قيادة السيارة من الأردن في الأعوام الأخيرة، وأن النساء السعوديات اللاتي يحملن رخص قيادة السيارة الدولية سيعفين من اختبارات القيادة، إلا أنه يلزم تغيير الرخصة بأخرى سعودية.

وقالت مصادر أمنية أردنية: إن السعوديات الحاصلات على رخص القيادة في الأردن ملتزمات بقواعد المرور والقيادة في الأردن. ويدرس في الأردن أكثر من ألفي مبتعث ومبتعثة، من بينهم دارسون على حسابهم الخاص، فيما تتوجه أسر سعودية خصوصا من المناطق الشمالية والمحاذية للأردن لقضاء إجازاتهم في عمان.

.. و50 رخصة شهريًا للسعوديات من دبي

حصلت أكثر من 1200 مواطنة سعودية على رخصة قيادة من دبي، خلال السنوات الماضية، وهو ما يؤكد اهتمام المرأة السعودية بهذا الجانب.

وقدر مصدر في مدارس تعليم قيادة السيارات بدبي عدد الرخص الممنوحة للسعوديات نحو خمسين رخصة قيادة شهريا، مشيرا إلى أن من شروط قبول المتدربات أن تكون الفتاة مقيمة في دبي، أو أن تحضر أوراقا رسمية تثبت من خلالها أنها تقيم في إحدى الوحدات السكنية لأكثر من شهر. مبينا أن مواسم العطل تشهد إقبالا كبيرا من قبل المتدربات.

وأكد تشابه أنظمة الضبط في دول الخليج وأنها تتفاوت من بلد لآخر، خاصة في البنية التحتية لطرق السير.

وقال: إن النظام يطبق على الجميع إلا أننا نتفهم وضع الطلاب والطالبات السعوديين في جامعات الإمارات، الذين يجهلون بعض الطرق وأماكن تواجد الرادار ونتعاون معهم بشرط عدم تكرار المخالفة ومن لا يستطيع دفع المخالفة يتم تقسيطها على دفعات بالتنسيق مع السفارة السعودية وإدارات المرور.

وبيَّن ان غالبية السعوديات الراغبات في الحصول على هذه الرخصة واللواتي يتقدمن إلى دائرة الرخص في مرور دبي لديهن إلمام تام بقيادة السيارات، وبعضهن يحملن رخصا من دول أخرى، مما يجعل الحصول على الرخصة أمرا يسيرا للغاية.

وأضاف: أما التي لا تجيد القيادة فإن الأمر يحتم عليها الخضوع لدورة تصل إلى شهر عبر مدارس خاصة ويتم من خلالها تعلم أصول القيادة وتعليمات السير، وعند اجتياز المتقدمة للدورة يتم استخراج رخصة لها لقيادة المركبة.

البحرين: 4880 رخصة والأعداد ترتفع

أكد مصدر بمرور مملكة البحرين استخراج 4880 مواطنة سعودية رخص قيادة سارية، متوقعا زيادة عدد السعوديات المتدربات للحصول على رخصة قيادة من البحرين، بعد الأمر السامي بتطبيق أحكام نظام المرور ولائحته التنفيذية -بما فيها إصدار رخص القيادة- على الذكور والإناث. وأكد ارتفاع حجز مواعيد من قبل سعوديات يرغبن في الحصول على رخص قيادة منذ الساعات الأولى، مشيرا إلى أن الأعداد سترتفع بشكل واضح خلال العشرة الشهور المقبلة. مشيرا إلى أن معظم هؤلاء من الطالبات السعوديات المنتظمات في الجامعات المحلية والإقليمية والمقيمات في البحرين، ولكن هناك أيضا نسبة لا بأس بها من النساء السعوديات اللاتي يأتين من المملكة لتعلم السواقة واستصدار رخصة. وتوقع استعانة مدارس تعليم قيادة السيارة في السعودية بمعلمات من البحرين، حال افتتاح هذه المدارس فروعا لتعليم السعوديات قيادة السيارة، مؤكدا استعانة شركة «أرامكو» السعودية قبل عدة سنوات بمعلمات من البحرين لتدريب موظفات الشركة على أصول قيادة السيارة. وذكر أن عدد المعلمين في البحرين 630 معلما، بينهم 106 معلمات. مشيرا إلى أن المتدربة السعودية الراغبة بتعلم قيادة السيارة في البحرين تخضع لـ22 ساعة تدريبية، بتكلفة تصل 1540 ريالا. فيما تصل تكلفة الطلب للحصول على الرخصة 450 ريالا.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا