الخليج العربي / صحف السعودية / تواصل

متحدث «التحالف»: إحصائيات منظمة أوكسفام بشأن الحديدة غير صحيحة  

تواصل – الرياض:

أكد المتحدث الرسمي باسم قوات التحالف العربي لدعم الشرعية في اليمن العقيد الطيار الركن تركي المالكي، عدم صحة ودقة الإحصائية الصادرة عن المنظمة الإنسانية الدولية “أوكسفام” والتي ادعت أن ميناء الحديدة يستقبل 70٪ من الاحتياجات الأساسية لليمن، مبينًا أن ميناء عدن يعد الميناء اليمني الأول ويستقبل العدد الكبير من الحاويات، وكذلك المواد اللازمة.

وقال “المالكي” في حديث لقناة الإخبارية: “ميناء الحديدة ليس كما تروج له بعض المنظمات بأنه يستقبل 70٪، وهذه الإحصائية غير صحيحة، وهي صادرة من منظمة «أوكسفام» وهي غير موثوقة”.

وأشار في هذا الصدد إلى أنه كان يمكن النظر في هذه الإحصائيات فيما لو كانت صادرة من منظمة أخرى. وأوضح العقيد المالكي أن “ميناء عدن يعتبر الميناء اليمني الأول ويستقبل العدد الكبير من الحاويات، وكذلك المواد اللازمة، بينما ميناء الحديدة يعتبر ثاني أكبر الموانئ اليمنية”.

ولفت إلى أن السفن المتجهة إلى ميناء الحديدة ليست فقط سفناً إغاثية وإنسانية، والنسبة الكبيرة من السفن تحمل المواد الأساسية واللازمة، كالسكر والقمح وغيرها من المواد الضرورية وكذلك المشتقات النفطية.

وقال “المالكي” إن عملية التفتيش تتم عبر الآلية والاتفاقية الموجودة مع لجنة التحقق والتفتيش الأممية “إنفوم” مشيرًا إلى أن اللجنة تعاني من بعض التحديات في إيجاد موارد مالية لغرض توفير المواد اللازمة للتفتيش ونحن نعمل مع الأمم المتحدة في حل هذه الإشكالية.

ووصف العقيد المالكي تقارير منظمات غير حكومية عن الوضع في اليمن بالمبالغة وقال: “هناك مبالغة في التقارير الواردة من المنظمات غير الحكومية العاملة في اليمن أو خارجه”، مؤكدًا أن البعد عن التحليل العاطفي مطلب أساسي في هذا الجانب بحيث لا يمكن الفصل بين العمليات العسكرية والعمليات الإنسانية والعملية السياسية فكلها عملية تكاملية، مشيرًا إلى أن إيجاد حل سياسي في اليمن سوف ينهي المعاناة التي أوجدتها الميليشيات الحوثية الإرهابية المدعومة من إيران.

وأكد “المالكي” أن تحالف دعم الشرعية في اليمن منذ إعلانه بدء عملية تحرير الحديدة ومينائها لا يفصل بين الجانب العملياتي العسكري والجانب الإنساني.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا