الخليج العربي / صحف الامارات / اخبار 24

اختيار هيئة المحلفين في محاكمة مدير حملة ترامب السابق

بدأت محاكمة بول مانافورت، رئيس الحملة الانتخابية السابق، للرئيس دونالد ترامب، المسجون منذ يونيو(حزيران) الثلاثاء، لنظر اتهامات المحقق الأمريكي الخاص، روبرت مولر، لمانافورت، بالتهرب الضريبي والاحتيال المصرفي. تم الانتهاء من اختيار هيئة المحلفين في محكمة اتحادية في مدينة الإسكندرية، بولاية فرجينيا، خارج واشنطن، قبل الإدلاء بالبيانات الافتتاحية من جانب الادعاء والدفاع.

وتم رفض خروج مانافورت، بكفالة بعدما وجهت له اتهامات بالتلاعب في شهادة الشهود من جانب مولر، الذي عينته وزارة العدل العام الماضي للتحقيق في التدخل الروسي في الانتخابات، والتواطؤ المحتمل مع حملة الرئيس دونالد ترامب الرئاسية.

وترأس مانافورت الحملة لمدة شهرين تقريباً حتى أغسطس(آب)2016 عندما تم الكشف عن عمله في أوكرانيا.

ومانافورت هو المدعى عليه الأول الذي يمثل أمام المحكمة في تحقيق مولر، الذي زعم أن مانافورت، أخفى دخله الذي حصل عليه نظير أنشطته في مجال الاستشارات وممارسته للضغوط، من الحكومة الأوكرانية في ذلك الوقت، قبل أن يعلن ترامب ترشيحه في عام 2015.

وكان ريك جيتس، معاون مانافورت السابق، قد اعترف في فبراير(شباط) الماضي بالذنب في تهمتي التآمر والإدلاء بتصريحات كاذبة في القضية ومن المتوقع أن يدلي بشهادته ضد رئيسه السابق في محاكمة مانافورت بــ 18 تهمة.

وكان المحقق الأمريكي الخاص، مولر، قد قال عشية المحاكمة إن مانافورت جنى أكثر من 60 مليون دولار من عمله مستشاراً سياسياً في أوكرانيا، وهي أول حصيلة لدخل مانافورت هناك.

ويعتزم ممثلو الادعاء إثبات أن مانافورت، جنى هذا المبلغ ولم يبلغ السلطات عن نسبة كبيرة منهُ في إفصاحه على الضرائب"، وفقاً لوثيقة قدمها مولر أمس الإثنين للمحكمة.

ويواجه مانافورت69عاماً محاكمة أخرى في سبتمبر(أيلول) في واشنطن بشأن اتهامات تشمل التآمر للاحتيال على الولايات المتحدة، وغسل الأموال، وبيانات كاذبة، وعرقلة سير العدالة، وفشل في التسجيل كجهة ضغط أجنبية.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا