أسواق / إقتصاد / الشرق الاوسط

الوثيقة الجديدة للتأمين الصحي يبدأ تطبيقها في السعودية اليوم

  • 1/2
  • 2/2

الوثيقة الجديدة للتأمين الصحي يبدأ تطبيقها في السعودية اليوم

مجلس الضمان يحث المستفيدين على الوعي بحقوقهم التأمينية

الأحد - 17 شوال 1439 هـ - 01 يوليو 2018 مـ رقم العدد [ 14460]

economy-010718-6.jpg?itok=mHtkz5gV

الرياض: «الشرق الأوسط»

أكد أمين عام مجلس الضمان الصحي التعاوني في السعودية محمد الحسين، أمس، أن الوثيقة الموحدة الجديدة وملحقاتها ستطبق على وثائق التأمين الجديدة أو المجددة بدءاً من اليوم، مشيراً إلى أنه لن يقبل بعد هذا التاريخ العمل بالوثيقة السابقة إلا إن كانت سارية فقط، مشيراً إلى أن المجلس قام بإحاطة جميع شركات التأمين الصحي بالمستجدات المترتبة على العمل بالوثيقة الجديدة.
وأوضح أن هناك عدداً من المنافع تم إضافتها للوثيقة مثل: «معالجة أمراض الأسنان واللثة شاملة تكاليف تنظيف الأسنان لمرة واحدة خلال فترة الوثيقة، والتحصين ضد فيروس الالتهاب التنفسي المخلوي (RSV) للأطفال، وتغطية برنامج الفحص المبكر للإعاقة السمعية، وبرنامج تشوهات القلب الخلقية الحرجة لجميع المواليد، وكذلك تغطية عمليات جراحة معالجة السمنة المفرطة عن طريق عمليات تكميم المعدة فقط (Sleeve) في حال تجاوز كتلة الجسم 45 (BMI)، وعلاج الحالات النفسية الحادة وغير الحادة، والحالات المرضية التي تحتاج لعزل بالمستشفى والتي تحددها وزارة الصحة، ومعالجة الصدفية، وتكاليف حليب الأطفال الرضع المحتاجين إليه طبياً حتى عمر 24 شهرا».
وأشار إلى أن الوثيقة تتحمل تكاليف حليب الأطفال الرضع وفق ضوابط منظمة تشمل حالات: «أمراض التمثيل الغذائي، وأمراض البرنامج الوطني للفحص المبكر لحديثي الولادة للحد من الإعاقة، وحساسية الحليب أو السكر، ووجود مشكلات في الامتصاص، والطفل الخديج وناقص النمو أو ناقض الوزن الشديد للعمر الحملي بحيث يحتاج لسعرات حرارية أو معززات نمو بجانب حليب الأم، إضافة إلى الأمراض الاستقلابية بما يوافق الضوابط المنظمة لتغطية منفعة حليب الأطفال في حدود المنفعة في جدول الوثيقة».
ونبّه الحسين إلى أنّ حدود التغطية المالية لوثيقة التأمين الصحي تبلغ 500 ألف ريال، تغطي حزمة من المنافع تشمل جميع مصاريف الكشف الطبي والتشخيص والعلاج والأدوية ومصاريف التنويم بالمستشفى بما في ذلك العمليات الجراحية وجراحة أو معالجة اليوم الواحد، وفقاً لجدول الوثيقة وأن النظام لا يسمح بأي حال من الأحوال بإصدار وثيقة تأمين صحي بمنافع أقل مما جاء بالوثيقة الجديدة التي يبدأ سريانها اليوم.
ولفت إلى أنّ الأمانة العامة للضمان الصحي درجت على أن تقوم بشكل دوري، بما لا يقل عن ثلاث سنوات، بتطوير وتحديث اللائحة التنفيذية والوثيقة الموحدة لرفع مستوى خدمات التأمين الصحي للمؤمن لهم والجهات ذات العلاقة، مبيناً أن المجلس قام مع شركائه بدراسة مستفيضة لمختلف الملاحظات والمقترحات التي وردت للأمانة العامة عن الوثيقة السابقة من المعنيين، وكذلك المختصين قبل إدراج هذه الإضافات والتحديثات.
وحث الأمين العام، المؤمن لهم على ضرورة الوعي بحقوقهم التأمينية من خلال الاطلاع على نظام الضمان الصحي التعاوني واللائحة التنفيذية والوثيقة الموحدة الجديدة المتاحة على البوابة الإلكترونية للمجلس والاستفادة من قنوات الاتصال المعدّة للرد على التساؤلات وتلقي الملاحظات والمقترحات واستقبال الشكاوى.

السعودية الاقتصاد السعودي

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا