الخليج العربي / صحف الكويت / الانباء الكويتية

«يونسكو» تعلن الفائزين بجائزة جابر الأحمد للتمكين الرقمي لذوي الإعاقة

أعلنت منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة (يونسكو) فوز كل من الناشط في قضايا ذوي الاحتياجات الخاصة فاشكار باتاشارجي من بنغلاديش وشركة «تينسنت» الصينية بجائزة الأمير الراحل الشيخ جابر الأحمد الخاصة بالتمكين الرقمي لذوي الإعاقة.

وقال مندوب الكويت الدائم لدى «يونسكو» د.آدم الملا ان الجائزة ستقدم خلال حفل رسمي يعقد يوم الاثنين المقبل في مقر المنظمة بمناسبة اليوم العالمي للأشخاص ذوي الإعاقة.

واضاف الملا ان الشعار الذي اختير لهذا العام يسلط الضوء على أهمية تمكين الأشخاص ذوي الإعاقة وضمان إدماجهم وعدم التمييز ضدهم وذلك فيما يتماشى مع خطة التنمية المستدامة لعام 2030 التي تدعو إلى عدم ترك أحد خلف الركب.

وذكر أن هذا الموضوع سيكون محط اهتمام حلقة نقاش رفيعة المستوى ومجموعة من الكلمات الرئيسية التي يلقيها عدد من المتحدثين بهذه المناسبة من بينهم الشيخ مبارك جابر الأحمد الصباح وبحضور ممثل وزير التربية ووزير التعليم العالي الوكيل المساعد بوزارة التربية د. بدر بجاد المطيري.

وقال انه سيتم خلال الاحتفال عرض فيلم يظهر دور الكويت واهتمامها بفئة ذوي الاحتياجات الخاصة في مختلف المجالات والتشريعات لحفظ مكانتهم واندماجهم في المجتمع وضمان العيش الكريم لهم.

وترمي جائزة الأمير الراحل الشيخ جابر الأحمد الجابر الصباح الخاصة بالتمكين الرقمي لذوي الإعاقة إلى مكافأة المساهمات البارزة التي يقدمها أفراد أو منظمات أو مؤسسات في مجال إدماج المعوقين في المجتمع عن طريق توظيف الحلول والموارد وتكنولوجيات المعلومات والاتصال لضمان انتفاعهم بالمعلومات والمعارف.

واختارت اللجنة الدولية المعنية بالجائزة باتاشارجي عن فئة الأفراد وهو من أبرز المناصرين لقضايا ذوي الاحتياجات الخاصة.

ويعمل باتاشارجي بالتعاون مع سائر الشركاء على الصعيد المحلي والوطني والدولي من أجل إنتاج مصادر مخصصة للمتعلمين من ذوي الاحتياجات الخاصة وتدريب المعلمين على استخدام مواد القراءة المخصصة لهؤلاء المتعلمين، كما أنشأ مع مجموعة من زملائه شبكة لأرباب العمل هدفها توفير فرص عمل متساوية ومنصفة للأشخاص ذوي الاحتياجات الخاصة.

وأنجز بالإضافة إلى ذلك أول قاموس مخصص لاستعمال ذوي الاحتياجات الخاصة في بنغلاديش وذلك بأربعة أشكال تناسب احتياجاتهم المختلفة.

فيما اختارت اللجنة شركة «تينسنت» الصينية عن فئة المنظمات وهي شركة إلكترونية تعنى بأشكال التكنولوجيا والقضايا الثقافية.

وساهمت الشركة بشكل كبير في تمكين الأشخاص ذوي الاعاقة من خلال استخدام التكنولوجيا الرقمية لتعزيز انتفاع هذه الفئة من الناس بالمعلومات.

وتتعاون الشركة مع عدد من المنظمات المعنية ببحوث الانتفاع بالمعلومات بغية تسخير التكنولوجيات الرقمية على أكمل وجه من أجل تعزيز انتفاع الجميع بالمعلومات.

وساعدت الشركة من خلال الخدمات التي تقدمها الأشخاص ذوي الاحتياجات الخاصة على الانتفاع بالمعلومات المهمة وتسهيل تفاعلهم مع الأدوات الرقمية وبالتالي تحسين جودة حياتهم.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا