الخليج العربي / صحف الكويت / الانباء الكويتية

البنك الكويتي للطعام يشارك في توجيه جسر جوي إغاثي للمنكوبين في اليمن

أعلن البنك الكويتي للطعام والإغاثة ـ الصرح الخيري الأول بالمنطقة ـ عن مشاركته في توجيه طائرات الجسر الإغاثي الكويتي إلى اليمن بالتعاون ودعم من وزارة الدفاع الكويتية وذلك لمساعدة الأشقاء المتضررين حيث مازالت العديد من المناطق اليمنية تعاني من أسوأ أزمة إنسانية في العالم.

وبهذه المناسبة صرح نائب رئيس مجلس ادارة البنك الكويتي للطعام مشعل الأنصاري بأن قافلات المساعدات التي يقدمها البنك الكويتي للطعام إلى اليمن تأتي في إطار توجيهات صاحب السمو الأمير الشيخ صباح الأحمد، قائد العمل الإنساني، وذلك بغرض الارتقاء بالعمل الخيري والإنساني وسد حاجات أصحاب العوز والمتعففين والمتضررين من الكوارث والأزمات على مستوى العالم.

وأضاف الأنصاري، إن طائرات الجسر الجوي ستحمل على متنها طرودا غذائية تتضمن جميع المواد الغذائية الرئيسية، والاحتياجات الأساسية الخاصة بفصل الشتاء من بطانيات وملابس وقاية من فصل الشتاء إضافة إلى فريق تطوعي يشرف على توزيع هذه الاحتياجات بمختلف أنواعها.

واكد الأنصاري أن البنك الكويتي للطعام يحمل على عاتقه إرسال المساعدات الإغاثية الى الأشقاء في اليمن بصورة عاجلة، مبينا أن إرسال هذه الطائرات المحملة بالمساعدات الإنسانية يجسد تضامن الشعب الكويتي مع الأشقاء في اليمن والإسهام في تخفيف معاناة المنكوبين من الآلاف من الشعب اليمني هناك.

وذكر الأنصاري ان قافلات المساعدات هي جزء من مساعدات الكويت حكومة وشعبا، للشعب اليمني الشقيق، منوها إلى أن بنك الطعام مستمر في تقديم المساعدات، مضيفا ان هذا العطاء يأتي من منطلق إنساني تتصف به الكويت لمعاونة الشعب اليمني الشقيق، الذي تربطنا معه روابط كثيرة، وسيستمر العطاء الكويتي حتى انقشاع الغمة عنه.

وأوضح الأنصاري أن القافلات الإغاثية تستهدف عددا من المناطق والمحافظات اليمنية حيث تحمل الآلاف من السلال الغذائية، مؤكدا أن اسم الكويت ارتبط بالعمل الإنساني، وأنها تتواجد بكل محافظات اليمن من خلال المشاريع الإغاثية والبرامج التنموية في جميع المجالات، معربا عن شكره لوزارة الدفاع عن الدعم والجهد الذي تقوم به تجاه هذا الملف.

وأعرب عن سعادته بمشاركة البنك الكويتي للطعام في هذا العمل الإنساني، مؤكدا على امتداد العطاء الكويتي في المجال الإنساني، منذ إطلاق البنك الكويتي للطعام منذ أكثر من عامين، مؤكدا أن هذه البادرة غير مستغربة على الكويت وهي بلد العطاء فأينما وجدت الحاجة دائما نجد الكويت سباقة. وعبر الأنصاري عن شكره وتقديره إلى اصحاب الأيادي البيضاء ولكل ما يساهم في دعم الأنشطة والمشاريع الخيرية التي تطلق عن طريق البنك الكويتي للطعام.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا