الخليج العربي / صحف الكويت / الانباء الكويتية

بالفيديو.. عرض منتوجات الأسر بالتعاونيات رمضان المقبل ومساعداتها مستمرة حتى تحول أعمالها لمشاريع

  • تعزيز التعاون بين دول الخليج في مجال دعم الأسر المنتجة
  • الوزيرة حصة بوحميد:  20 أسرة إماراتية مشاركة في المعرض
  • نعمل على تعزيز التعاون ونقل الخبرات

بشرى شعبان

برعاية وحضور وزير الشؤون سعد الخراز ووزيرة تنمية المجتمع بدولة الإمارات العربية المتحدة حصة بنت عيسى بوحميد، أقيم صباح أمس معرض «الصنعة» للأسر المنتجة في مجمع الأفنيوز بحضور وكيل وزارة الشؤون بالإنابة هناء الهاجري وعدد من القائمين على المعرض.

بدوره، أعرب وزير الشؤون الاجتماعية سعد الخراز عن سعادته للمشاركة في افتتاح معرض الأسر المنتجة بتعاون كويتي ـ إماراتي، مؤكدا ان لمثل هذه المعارض دورا كبيرا في تعزيز التعاون بين دولنا الخليجية وتبادل الخبرات.

وأضاف الخراز في تصريح صحافي عقب افتتاح المعرض: سعدنا بمشاركة 20 أسرة منتجة من دولة الإمارات مع الأسر المنتجة الكويتية، ونأمل أن تساهم هذه المعارض في تحقيق الأهداف المرجوة منها وتمكين المرأة الكويتية والمرأة الخليجية بوجه عام ودعم الأسر المنتجة ومساعدتها على تسويق منتجاتها وتامين العيش الكريم لها، داعيا المواطنين والمقيمين الى زيارة هذا المعرض والاطلاع على ما تحتويه من منتجات قيمة.

وأكد الخراز ان الوزارة تعمل على دراسة إمكانية السماح للأسر المنتجة بعرض منتجاتها في الجمعيات التعاونية كنوع من التحفيز لها وأحد أساليب الدعم أسوة بالمشاريع الصغيرة والمتوسطة، معلنا ان شهر رمضان المقبل سيكون بداية السماح لها بعرض منتجاتها في الجمعيات التعاونية، لافتا إلى أن الوزارة تنوي استمرارية صرف المساعدات الاجتماعية للأسر المنتجة لحين تحول أعمالها الى مشاريع مثمرة، تحقق من خلالها الأرباح المرضية.

من جهة أخرى، رد الوزير الخراز على سؤال بشأن نقص سلعة البيض في بعض الجمعيات التعاونية، مؤكدا ان الوزارة ممثلة في الوكيل المساعد لشؤون التعاون تتابع هذا الموضوع من خلال التنسيق مع اتحاد الجمعيات لإيجاد آلية واضحة لاستيراد البيض من الخارج لتعويض النقص، مشيدا في هذا الصدد بقرار وزارة التجارة بوقف تصدير البيض الى الخارج وتوفيره في السوق المحلي.

من جانبها، أعربت وزيرة تنمية المجتمع بدولة الإمارات حصة بن عيسى بوحميد عن سعادتها للمشاركة في افتتاح هذا المعرض الذي يقام بالتعاون بين الكويت ودولة الإمارات بمشاركة أكثر من 20 أسرة من الأسر المنتجة في البلدين بهدف تعزيز التعاون وتبادل الخبرات ودعم تجربة الاسر المنتجة والاطلاع على الخبرات الطويلة في هذا المجال.

وأضافت: اننا نفخر بمثل هذه التجارب، مشيدة بتنوع المنتجات المبتكرة والعصرية التي تم انتاجها بواسطة الاسر المنتجة من منازلها، مثمنة هذه الجهود والعزيمة والاصرار لهذه الأسر، مؤكدة ان هذه الشراكة بين الكويت والامارات ما كان لها ان تتحقق إلا من خلال جهود حثيثة بذلت من قبل المسؤولين في البلدين الشقيقين وأثمرت إقامة هذا المعرض الذي يعد الأول من نوعه ونأمل ان تتكرر إقامة مثل هذه المعارض.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا