الخليج العربي / صحف الكويت / الانباء الكويتية

الكويت تكرّم القارئين المصري الطبلاوي واليمني الحليلي.. الشخصية القرآنية لهذا العام

أسامة ابوالسعود

يتفضل صاحب السمو الأمير الشيخ صباح الأحمد ويشمل برعايته تكريم كوكبة من حفظة كتاب الله في المسابقة العاشرة لجائزة الكويت الدولية العاشرة لحفظ القرآن الكريم وتجويد تلاوته.

وكشف وكيل وزارة الأوقاف المساعد لقطاع شؤون القرآن الكريم والدراسات الإسلامية ونائب رئيس اللجنة العليا للجائزة د.وليد الشعيب انه سيتم هذا العام تكريم شخصيتين عربيتين لهما جهد مميز وتاريخ ممتد من العطاء في خدمة كتاب الله وهما القارئ المصري محمد محمود الطبلاوي واليمني يحيى احمد الحليلي.

وأكد د.الشعيب ان وزارة الأوقاف تحرص كل عام من خلال اللجنة العليا للجائزة على تكريم شخصيتين عالميتين في خدمة القرآن الكريم للاقتداء بهما في شرف خدمة كتاب الله قراءة وتلاوة وتجويدا.

وأشار الى ان فعاليات الجائزة ستنطلق يوم 9 ابريل الجاري وسيكون حفل الختام يوم 17 ابريل حيث سيتم تكريم كوكبة الحفاظ والشخصيات القرآنية.

والشيخ القارئ محمد محمود الطبلاوي ولد في 14 نوفمبر 1934م بحي ميت عقبة التابع لمحافظة الجيزة، تعود أصوله إلى محافظتي الشرقية والمنوفية، قرأ الشيخ محمد محمود الطبلاوي القرآن وانفرد بسهرات كثيرة وهو في الثانية عشرة من عمره، وقرأ القرآن بجوار مشاهير القراء والإذاعيين قبل أن يبلغ الخامسة عشرة واحتل مكانة مرموقة بصوته الشجي المميز.

اما القارئ يحيى أحمد محمد الحليلي فولد عام 1372هـ الموافق 1952م، في قرية (الحليلة)، في محافظة صنعاء، والتحق بحلقات حفظ القرآن الكريم في الجامع الكبير، وأتم حفظ القرآن الكريم عام 1382هـ/ 1962م، ثم درس علم القراءات السبع على يد عدد من العلماء، عمل مدرسا للقرآن الكريم، وقراءاته منذ عام 1390هـ/ 1970م، وإماما وخطيبا لجامع في حي التحرير في مدينة صنعاء.

كما عمل رئيسا للجنة التحكيم في جائزة رئيس الجمهورية لحفظ القرآن الكريم منذ عام 1421هـ/ 2000م، ورئيسا للجنة التحكيم لمسابقة القرآن الكريم.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا