أخبار العالم / صحف مصر / بوابة الشروق

وزير البترول الأسبق: «إسماعيل» و«الملا» أعادا الحياة إلى القطاع

قال المهندس أسامة كمال، وزير البترول الأسبق، إن قطاع البترول تخطى مرحلة عنق الزجاجة، خلال الفترة الماضية وحتى اليوم، بعد افتتاح حقل «ظهر» للغاز الطبيعي، مشيدًا بجهود المهندس شريف إسماعيل، وطارق الملا، خلال الأعوام الماضية لإعادة الحياة لقطاع البترول بعد فترة من عدم القدرة على إبرام اتفاقيات.

وأضاف «كمال»، خلال مداخلة هاتفية ببرنامج «هنا العاصمة»، المذاع عبر فضائية «سي بي سي»، مساء الأربعاء، أن حقل «ظهر»، له أهمية خاصة باعتباره الأكبر في البحر المتوسط وأكبر احتياطي تحقق لمصر، فضلًا عن توفيره الأموال التي كانت توجه لاستيراد الغاز المسال وتوجيها لقطاعات خدمية مثل التعليم والصحة والطرق ورفع المعاناة عن المواطن.

وأوضح أن الحقل سيمثل حجر الزاوية في اتجاه التنمية، بالإضافة إلى أنه يكشف عن العلاقات الوطيدة بين مصر والشركات الإيطالية التي تأخذ تعليمات من حكوماتها، رغم العراقيل التي شهدتها علاقات البلدين خلال الفترة الماضية.

وأشار إلى أهمية محطات المعالجة البرية لفصل الشوائب وتنقية الغاز حتى لا يضر الشبكات التي يمر بها.

يذكر أن الرئيس عبد الفتاح السيسي، افتتح صباح اليوم، مرحلة الإنتاج المبكر لحقل ظهر البحري للغاز الطبيعي، بحضور عدد من الوزراء على رأسهم المهندس شريف إسماعيل، رئيس الوزراء، والمهندس طارق الملا، وزير البترول.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا