أخبار العالم / صحف مصر / مصر العربية

بالصور| السيطرة على 10 حرائق بالأقصر تزامنًا مع العاصفة الترابية

  • 1/2
  • 2/2

تمكنت قوات الحماية المدنية في محافظة الأقصر، مساء الإثنين، من السيطرة على 10 حرائق بمراكز القرنة وإسنا وأرمنت، وقعت تزامنًا مع العاصفة الترابية التي اجتاحت المحافظة.

 

وانتقل محافظ الأقصر محمد بدر إلى مواقع الحرائق، للوقوف على الخسائر والاطمئنان على الأرواح، حيث كانت الحرائق قد اشتعلت في النخيل والزراعات في عدة مناطق في نجع أبو سعيد، والأقالتة، ومنطقة هابو، والمدلى، ونجع البركة بقرية قبلى قامولا بمركز القرنة، وتمت السيطرة عليها جميعًا دون وجود خسائر بشرية.


وكانت غرفة العمليات بمحافظة الأقصر تلقت بلاغات باشتعال 5 حرائق أخرى في أرمنت وإسنا والقرنة أثناء العاصفة الترابية.​


وأعلن مجلس الوزراء مساء الاثنين، اتخاذ إجراءات احترازية بالبلاد لمواجهة موجة طقس سيء متوقعة، شملت "الإغلاق المؤقت لعدد من الطرق الرئيسية ووقف رحلات البالون بالأقصر، فيما لم تعلن الإدارة مدة إغلاق الطرق، غير أن هيئة الأرصاد الجوية حذرت من أن موجة الطقس السيء تستمر 3 أيام.


وأكد المجلس في بيان، على وقف حركة الملاحة النهرية في أسوان والأقصر (جنوب)، وفصل التيار الكهربائي عن بعض المناطق، دون مزيدٍ من التفاصيل. وفقا للأناضول.


جاء ذلك في ختام اجتماع مصغر للحكومة، حضره رئيس الوزراء شريف إسماعيل، ووزراء الإسكان، الري، التنمية المحلية، ورئيس هيئة الأرصاد الجوية.


وأكد أن تقارير الأرصاد الجوية تتوقع سقوط أمطار غزيرة ورعدية على بعض المحافظات (لم يسمها).


ووجه إسماعيل بأهمية "اتخاذ الإجراءات والتدابير الاحترازية اللازمة مثل غلق الطرق والكباري، ولكن مع وضع خطط مرورية بديلة (..) والحرص على تمركز فرق الطوارئ في مواقعها تأهباً للتدخل السريع في حالة حدوث أية تداعيات".
وفي وقت سابق اليوم، أعلنت السلطات إغلاق 6 طرق رئيسية جنوب وغربي البلاد جراء عاصفة ترابية أدت إلى سوء الرؤية أمام حركة السيارات.


وأعلنت الإدارة العامة للمرور، في بيان، غلق طريق تربط بين مدن ومحافظات أسيوط وسوهاج وقنا (جنوب)، والوادي الجديد (جنوب غرب).


ولم تعلن الإدارة مدة إغلاق الطرق، غير أن هيئة الأرصاد الجوية حذرت من أن موجة الطقس السيء تستمر 3 أيام.ي

 

أتي ذلك فيما تعرضت محافظة الوادى الجديد (غرب) لموجات من العواصف الترابية الشديدة، وسقوط أمطار، ما تسبب في انقطاع الكهرباء عن قرى بالكامل.وتعرضت عدة مدن في البلاد، الثلاثاء والأربعاء الماضيين، لأمطار رعدية، تسببت في عرقلة حركة السير، وغرق عدة مناطق واسعة، خاصة القاهرة الجديدة (شرقي العاصمة).


وتسعى السلطات إلى التعامل مع التحذيرات بجدية لتفادي انتقادات عنيفة تعرضت لها جراء "التقصير" في التعامل مع الموجة الأخيرة.


وأمس الأول السبت، أعلنت هيئة الرقابة الإدارية (حكومية)، إيقاف عدد من المسؤولين عن العمل، كما قرر النائب العام نبيل صادق فتح تحقيقات قضائية.


وقالت هيئة الرقابة الإدارية، في تقرير لها، إن هناك مخالفات شابت إنشاء نظام الصرف في القاهرة الجديدة، ما يتطلب "مساءلة قانونية".

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا