أخبار العالم / المصرى اليوم

وزير الخارجية الأمريكي يقر باستماعه لمكالمة ترامب وزيلنسكي

اشترك لتصلك أهم الأخبار

أقر وزير الخارجية الأمريكي، مايك بومبيو، اليوم، الأربعاء، بأنه كان حاضرًا للمكالمة الهاتفية المثيرة للجدل التي جرت بين الرئيس الأمريكي دونالد ترامب ونظيره الأوكراني فولوديمير زيلينسكي، التي أدت إلى فتح مجلس النواب الأمريكي تحقيقا بهدف عزل ترامب.

ونقلت صحيفة (نيويورك تايمز) الأمريكية على موقعها الإلكتروني عن بومبيو قوله- خلال مؤتمر صحفي عقده في إطار زيارته للعاصمة الإيطالية روما- «كنت حاضرا للمكالمة الهاتفية»، وذلك في أول تعليق علني له منذ انتشار تقارير تفيد بأنه كان يستمع إلى محادثة الرئيسين.

ولم يتناول وزير الخارجية الأمريكي تفاصيل المحادثة غير أنه أكد أنها جرت في سياق السياسة الأمريكية تجاه أوكرانيا، واصفا سياسة الولايات المتحدة تجاه أوكرانيا بأنها «متسقة بشكل ملحوظ» مع تركيزها على التعامل «التهديد الذي تمثله روسيا» وجهود «مساعدة الأوكرانيين على تخليص حكومتهم من الابتزاز والفساد».

وجاء إقرار وزير الخارجية الأمريكي في الوقت الذي يخوض فيه معركة مع الديمقراطيين في مجلس النواب الذين طالبوا بإتاحة إجراء مقابلات مع مسؤولي وزارته على وجه السرعة كجزء من تحقيقاتهم لعزل ترامب، حيث رفض بومبيو مطالبهم.

ويقول مسؤولون حاليون وسابقون في وزارة الخارجية الأمريكية: إنه من غير المعتاد أن يستمع وزير الخارجية إلى مكالمات رئاسية مع زعماء العالم، وعادة ما يكون هذا دور مستشار الأمن القومي بالبيت الأبيض وموظفو مجلس الأمن القومي، بحسب الصحيفة.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا