أخبار العالم / الأناضول

"داعش" الإرهابي يعلن مسؤوليته عن حادثة الطعن بلندن

لندن/ الأناضول

أعلن تنظيم "داعش" الإرهابي، السبت، مسؤوليته عن حادثة الطعن التي وقعت قرب جسر لندن، بالعاصمة البريطانية؛ واسفرت عن 3 قتلى بينهم منفذ الهجوم.

وقال التنظيم، في بيان، إن منفذ الهجوم "هو أحد مقاتليه"، حسبما نقل موقع "يورو نيوز" الأوروبي.

وفي وقت سابق من اليوم، قالت شرطة العاصمة البريطانية أنّ "سجين سابق كان قد أدين عام 2012 بارتكاب جرائم إرهابية هو منفذ الهجوم قرب جسر لندن".

وجاء في بيان الشرطة أن المهاجم " يدعى عثمان خان (28 عاما) وهو معروف لدى السلطات، وقد أدين عام 2012 بجرائم إرهابية، وخرج من السجن بإطلاق سراح مشروط في ديسمر/ كانون الأول 2018".

كما أشارت إلى عدم تعقبها أي مشتبه به آخر إثر الحادثة، مؤكدة أنّ المنفذ قتل برصاص الشرطة خلال عملية السيطرة على الحادث.

يشار أن الشرطة البريطانية صنفت حادثة الطعن "عملا إرهابيا" وفتحت تحقيقا في الواقعة تشرف عليها وحدة مكافحة الإرهاب.الأخبار المنشورة على الصفحة الرسمية لوكالة الأناضول، هي اختصار لجزء من الأخبار التي تُعرض للمشتركين عبر نظام تدفق الأخبار (HAS). من أجل الاشتراك لدى الوكالة يُرجى الاتصال بالرابط التالي.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا