الارشيف / أخبار العالم / صحف مصر / الوفد

عرض الطفل المغتصب بمصر القديمة على الطب الشرعي

تباشر نيابة مصر القديمة الجزئية تحقيقات موسعة في واقعة هتك عرض طفل يتيم على يد عاطل بمنطقة مصر القديمة.

 

وأكدت التحقيقات التى تجريها النيابة أن الطفل في عقده الثانى، تتولاه إحدى جمعيات رعاية الأيتام في منطقة عين الصيرة دائرة قسم شرطة مصر القديمة.

 

وبحسب التحقيقات، فإنه يوم الواقعة، خرج الطفل لشراء بعض الأغراض، فاعترض طريقه المتهم واستدرجه معه إلى مكان بعيد عن الجمعية، وما إن طمأن لعدم مشاهدة أحد له، أخرج سلاح أبيض وهدد المجنى عليه به، واعتدى عليه أكثر من مرة.

وأشارت التحقيقات، إلى أن الطفل روى لمدرسته ما

حدث، ووصف لها المتهم وأرشدها على مكان الحادث، فتوجهت بدورها إلى قسم شرطة مصر القديمة وحررت محضرًا رسميًا بالحادث.

 

واستمعت النيابة إلى أقوال المتهم الذى يبلغ من العمر ٣٦ سنة، عاطل، والذى أنكر الواقعة وأنكر معرفته بالطفل، وأجرت النيابة عرض متهمين على الطفل الذى تعرف على المتهم، وقال إنه ضحك عليه بغرض المساعدة وعندما انفرد به في مكان خلف الجمعية جرده من ملابسه واعتدى عليه مسببًا له ألمًا بدنيًا، وهدده ألا يخبر أحدًا

حتى لا يقتله.

 

وتسلمت النيابة تحريات الأجهزة الأمنية التى أثبتت أن المتهم عاطل يتعاطى المواد المخدرة، وأنه سبق اتهامه في واقعتين اعتداء جنسى على الأطفال من جيرانه، واستمعت النيابة أيضا إلى أقوال مدرسة الطفل.

 

وأمرت النيابة بعرض الطفل على لجنة من الأطباء الشرعيين لبيان صحة الواقعة وإعداد تقرير حول الضرر الذى لحق به، وأخذ عينة دماء من المتهم لبيان تعاطيه للمواد المخدرة.

 

تعود أحداث الواقعة إلى تلقي قسم شرطة مصر القديمة بلاغًا من إحدى المدرسات بجمعية أهلية لرعاية الأيتام، يفيد بتعرض أحد الأطفال للاغتصاب على يد شخص خارج الجمعية، وبالانتقال وعمل التحريات اللازمة وفحص كاميرات المراقبة المتواجدة بمحيط الحادث، وبناء على وصف الطفل للمتهم، أمكن الوصول إليه وضبطه، وتحرير محضر رسمى بالواقعة، وعرض المتهم على النيابة.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا