أخبار العالم / صحف مصر / مصر العربية

صور| المرور تصنفه الأخطر..«محور التعمير» طريق الموت بالإسكندرية

  • 1/5
  • 2/5
  • 3/5
  • 4/5
  • 5/5

يعاني طريق محور التعمير، أحد أهم الطرق الرئيسية والمهمة لحركة التجارة بالإسكندرية، من حالة غير مسبوقة من الإهمال حتى أنه اصبح صاحب أعلي معدلات الحوادث بالمدينة الساحلية، بالمقارنة بباقي الطرق السريعة الاخرى، وفقا للإستراتيجية الجديدة التى وضعتها الإدارة العامة للمرور بالإسكندرية، لتحليل وحصر حوادث الطرق.

وتعود أهمية الطريق كونه الرابط بين مدينة برج العرب والتي تحتوي على 4 مدن صناعية كبرى وبين كل من محافظة الإسكندرية والساحل الشمالي.

ولا يكاد يمر يوما وأخر إلا ويشهد الطريق حادث مروري جديد مما حدا برابطة السائقين بالمدينة الساحلية بالتقدم بمقترحات لكل من المحافظة وإدارة المرور لحل المشكلات التي يعانيها الطريق.

يقول محمد حسين، عضو رابطة السائقين، أن الطريق غير ممهد بشكل يسمح له بأن يكون طريق سريع يخدم جانب كبير من حركة التجارة في مصر، مشيرا إلى أن أولى العيوب الموجودة به هي عدم وجود حواجز خرسانية في الجزيرة الوسطي،والتي تضمن عدم اصطدام السيارات المسرعة من الاتجاهيين.

وشدد "حسين"، في تصريحات خاصة معه، على ضرورة أن يتم زيادة الإضاءة خلال فترات المساء  بالطريق حيث تعاني من ضعف كبير، علاوة على  تطهير فتحات تصريف الأمطار علي جانبيه.

وتابع:"بلاعات الصرف دائما مسدودة مما ينتج عنه تكون برك كبيرة منمياه الأمطار خلال فصل الشتاء.

ويضيف:"محمد صابر:"عضو رابطة السائقين، إلى أن هناك مشكلات يتسبب فيها السائقين أنفسهم بالطريق، منها عدم التزام عدد كبير منهم بالسرعات المقررة وحمولات النقل الزيادة وخصوصاً الخشب،  مشيرا إلى أنه يساعدهم في ئلك عدم تغيير مكان الردار والكمين في منطقة المكس.

وكشف "صابر"، عن عدم وجود حارة جانبية تستوعب انتظار السيارات المعطلة وتراكم الأتربة وبقايا الأخشاب علي جانبي الطريق وخصوصاً مطالع ومنازل المحور.

وتابع:"تصميم فتحة "الدوران للخلف" الموجودة في منطقة المأوي بالقباري خاطئ، وذلك لوجودها بعد نهاية منزل الكوبري مباشرة، بخلاف الهبوط المستمر في فواصل كباري المحور، وعدم وجود لوحات إرشادية وخطوط ترسيم الحارات.

قال اللواء محمد صبري القاضي مديرالإدارة العامة لمرور الإسكندرية، أنه قد تم تشكيل لجنة  تضم الأجهزة المعنية ومن بينها إدارة المرور وهيئة الطرق لمعالجة الطريق وإنهاء المشكلات التي يشهدها.

وأضاف:"أن اللجنة توصلت إلى أن الطريق يعاني من مشكلات أهمها عدم وجود فواصل في المنتصف، كما تم تحديد النقاط السواد التي تقع بها الحوادث دائما.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا